الرئيسية / أجهزة متنوعة / تقرير يؤكد على أن مخزون هواوي من رقاقات المعالج يكفي حتى عام كامل

تقرير يؤكد على أن مخزون هواوي من رقاقات المعالج يكفي حتى عام كامل

هذا الموضوع تقرير يؤكد على أن مخزون هواوي من رقاقات المعالج يكفي حتى عام كامل ظهر على التقنية بلا حدود.

أكدت أحدث التقارير التي نشرت حول تطورات قرار حظر هواوي، على أن تنبأ هواوي بالخطوات المتوقعة من الإدارة الأمريكية دفع العملاق الصيني لتخزين رقاقات المعالج بمخزون يكفي لدعم الشركة حتى عام كامل.

يبدو أن العملاق الصيني هواوي قد تنبأت بتطور الأوضاع مع الإدار الأمريكية في وقت مبكر، حيث كشف تقرير جديد على أن هواوي قامت بجمع مخزون من رقاقات المعالج يكفي حتى عام كامل، إستعداداً لخطوات متوقعة من الولايات المتحدة بحظر التعاون أو منع التكوينات الأمريكية التي تعتمد عليها هواوي في تصنيع رقاقات المعالج أو الهواتف.

ويؤكد قرار ترامب الأخير بالحظر صحة توقعات هواوي، حيث سيكون لدى شركة هواوي فترة لا تتخطى الثلاثة أشهر ومن ثم تنتهي فترة السماح المؤقت بالترخيص لشركة هواوي، حيث سيكون على شركة هواوي لاحقاً الحصول على ترخيص من الإدارة الأمريكية للحصول على تكوينات أمريكية الصنع لهواتفها.

ولقد كان قرار كلاً من كوالكوم وإنتل إلى جانب ARM بقطع العلاقات مع هواوي، أحد القرارات الصادمة هذا إلى جانب كلاً من شركتي Xilinx وQorvo، حيث أعلنت كل هذه الشركات قطع العلاقات وإلغاء العقود القائمة مع العملاق الصيني.

من جانب أخر لن يؤثر قرار هذه الشركات على العملاق الصيني فقط، حيث من المتوقع أن تنخفض عائدات الرقاقات في السوق بنسبة 4%، حيث تصل حصة هواوي في سوق الرقاقات ما بين 8 إلى 9%، إلا أن بعض محللي السوق قد أكدوا على عدم إمكانية تقدير مدى تأثير غياب هواوي عن سوق الرقاقات في الوقت الحالي.

يذكر أن ترامب قد أشار في تصريحاته مؤخراً عن بدء محادثات لإنهاء صفقة تجارية مع هواوي، لذا قد تصل الإدارة الأمريكية إلى حل لهذه الأزمة مع هواوي في وقت قريب، أيضاً سيكون على هواوي أن تستخدم التكوينات في مخزون الشركة بالشكل الأمثل حتى تتخطى هذه المرحلة بأقل خسائر.

المصدر

هذا الموضوع تقرير يؤكد على أن مخزون هواوي من رقاقات المعالج يكفي حتى عام كامل ظهر على التقنية بلا حدود.

عن admin

شاهد أيضاً

إل جي تعلن رسمياً عن سلسلة هواتف W في الهند

أعلنت إل جي اليوم في الهند عن سلسلة هواتف جديدة وهي سلسلة هواتف W وكشفت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *