الرئيسية / أجهزة متنوعة / أفضل 4 لغات برمجة لتطوير إنترنت الأشياء في عام 2018

أفضل 4 لغات برمجة لتطوير إنترنت الأشياء في عام 2018

أفضل 4 لغات برمجة لتطوير إنترنت الأشياء في عام 2018

 

هل كان يتخيل أحدنا –قبل 10 سنوات- أنه في يوم ما سنستخدم (مكيفات هواء) يمكنها تحسين أدائها بناءًا على الاستخدام؟ أو أننا سنستقل (سيارات دون سائق) والتي يمكنها التنقل عبر شوارع المدينة دون توجيهٍ من أحد!؟

 

أصبح كلا الأمرين واقعًا اليوم. إذا كنت تتساءل كيف تعمل هذه الأشياء الذكية، فإن الإجابة هي إنترنت الأشياء (IoT).

وكما ذكرنا في مقالتنا السابقة، فإن غاية تقنية إنترنت الأشياء هي قياس وجمع وتحليل البيانات لتوفير تجربة أفضل للعملاء وتحسين جودة المنتج.
وبعبارة أخرى، فإن وظيفتها تتلخص في جعل مدننا ومنازلنا وشركاتنا تعمل بشكل أفضل.

 

التطوير تحت قيود مختلفة

لكل من المراحل الثلاث – القياس والجمع والتحليل – بيئات عمل مختلفة مع مجموعات قيود مختلفة.

 

على سبيل المثال،
يتم قياس البيانات عبر مستشعر موجود على الجهاز ذي إمكانات محدودة. ثم يتم جمع هذه البيانات وإرسالها باستخدام “بوابة” كتطبيق على هاتف ذكي أو وحدة تحكم صغيرة لها قدرة حوسبة مختلفة تمامًا عن الجهاز. يتم تخزين هذه البيانات وتحليلها باستخدام خوادم الحوسبة السحابية.

وبالتالي، فلكل مرحلة في سلسلة تطوير البرامج لغة برمجية مختلفة لإنترنت الأشياء.

تعمل مؤسسة Eclipse -منذ عام 2015- على استطلاع آراء المطورين العاملين في شركات تطوير إنترنت الأشياء حول العالم لفهم المشهد العام والتحديات والاتجاهات في هذا المجال.

 

أجري أحدث استطلاع لمطوري إنترنت الأشياء لهذا العام في الفترة الواقعة بين يناير (كانون الثاني) ومارس (آذار) 2018، وشارك فيه 502 شخصًا.

وفقًا لهذا الاستطلاع، يستخدم المطورون العديد من لغات البرمجة المختلفة لإنترنت الأشياء مثل C) وC++ وJava وJavaScript وPython و(PHP.

وكشف الاستطلاع أيضًا أن Java هي اللغة الأكثر شعبية بنسبة 66.5%. يليها لغة C بنسبة 56.9%، ثم تأتي الـ JavaScript والـ Python بنسبة 47.1 % و46% على التوالي.

 

أفضل 4 لغات برمجية لتطوير إنترنت الأشياء

دعونا نحلل ما يجعل لغات البرمجة: JavaScript وC وJava وPython من أفضل 4 لغات لإنترنت الأشياء في عام 2018.

جافا / Java

تستخدم لغة الجافا على نطاق واسع في عالم البرمجة. بالنسبة لتطبيقات إنترنت الأشياء، يمكن استخدام إمكانيات آلة جافا الافتراضية – Java Virtual Machine (JVM) في إضافة الأكواد إلى أي شريحة.

يمكن استخدام الكود سواء في البيئات حيث يكون استخدام (JVM) شائعًا: مثل الهواتف الذكية والخوادم، أو في أصغر الأجهزة: مما يجعله مثاليًا لبرامج إنترنت الأشياء.

لغة C

 

على مستوى العتاد، عادة ما تكون طاقة الحوسبة محدودة للغاية. وهنا تأتي لغة C   بالحل، هذا لأنها اللغة البرمجية المثالية لكتابة التعليمات البرمجية ذات المستوى المنخفض (أي الأكواد القريبة من طبقة الأجهزة)، كما أنها لا تتطلب قوة معالج كبيرة، وهي قادرة على العمل بشكل مباشر مع ذاكرة الوصول العشوائي (RAM).

C هي أيضًا لغة شائعة لبرمجة المتحكمات الدقيقة (المصغّرة)، مما يجعلها اللغة المثالية في تطبيقات أجهزة الاستشعار. ومع ذلك، بما أن لغة C هي لغة منخفضة المستوى، فيمكن أن تصبح فوضوية بسرعة إذا لم يتمكن المطوّرون من استخدامها بالشكل الصحيح.

جافا سكريبت / JavaScript

في حين أن الكثير ما زال يعتقد أن استخدام جافا سكريبت محصور على إظهار مربعات تنبيه على صفحات الويب! فإن شعبية اللغة -الجديدة نسبياً- تجعلها خيارًا شائعًا بشكل مدهش لتطبيقات إنترنت الأشياء.

جدير بالذكر أن 31،5٪ من المطورين الذين شاركوا في الاستطلاع، أشاروا إلى أنهم يستخدمون Node.js –إطار عمل تمّت برمجته باستخدام الجافا سكريبت- في مشاريعهم.

ما الذي تعنيه الملاحظة الأخيرة؟

هذا يعني أنه حتى إذا كان معظم أكواد Node.js تعمل على الأجهزة الضخمة، فهناك بعض الجهود الهادفة لتطويع استخدامه في أجهزة أصغر.

على سبيل المثال: Espruino و Tessel متحكمات دقيقة “Microcontroller” تعمل وفق الـ JavaScript ومبنية حول إطار الـ Node.js، مما يجعل من السهل على مطوري الويب العمل ضمن مشاريع إنترنت الأشياء دون أن يُضطروا لتعلّم لغة جديدة

بايثون / Python

تُعدّ “بايثوناللغة البرمجية المفضلة لواحدة من أشهر المتحكمات الدقيقة في السوق: رسبري باي/ Raspberry Pi

بدأت لغة بايثون رحلتها كلغة برمجة عالية المستوى. ومع احتوائها على عدد كبير من المكتبات المفيدة، فيمكنها إنجاز العديد من الأشياء باستخدام أقل قدر من الأسطر البرمجية. وهذا ما يجعلها اللغة البرمجية المثالية لجزئية (تحليل البيانات) في أنظمة إنترنت الأشياء.

ما يميز لغة بايثون هو كونها سهلة التعلم (خاصةً مع وجود الكثير من الكتب لتعليمها)، وتستخدم على نطاق واسع (تستخدم العديد من مدارس التعليم الابتدائي لغة بايثون كمدخل لتعلّم برمجة الكمبيوتر)، ومدعومة بقوة من قبل مجتمع المطورين.

الأمر الرائع أيضًا في لغة “بايثون” هو وجود إصدارات مصممة لتكون أصغر. فعلى سبيل المثال، لدينا لوحة MicroPython ومجموعة البرامج المرفقة معها، وهي عبارة عن وحدة تحكم صغيرة مخصصة لتشغيل Python على لوحة دارات صغيرة لا يتجاوز حجمها البضع بوصات!

سويفت / Swift

أسمعك تقول:
المفترض أن القائمة تحوي 4 لغات برمجة فقط!

هذا صحيح، لكنني آثرت إضافة هذه اللغة للقائمة لسبب مهم ستتبينه بنفسك حالًا.

على الرغم من أن لغة Swift لا تزال تُستخدم بشكل رئيسي في برمجة التطبيقات لأجهزة (iOS و (MacOS من Apple، فإن الانتشار المذهل لهذه الأجهزة يعني أنها غالبًا ما ستصبح جزءًا من ثورة الـ IoT.

وإذا كنت ترغب بأن تتفاعل الأجهزة التي تريد تصميمها مع جهاز iPhone أو iPad، فربما عليك تعلّم كيفية إنشاء تطبيقاتك باستخدام لغة Swift!

 

تعلّم كيف تدخل عالم تطوير انترنت الأشياء وتصبح مطورًا بارزًا

 

مستقبل تطوير إنترنت الأشياء: متعدد اللغات!

لقد تحدثت بالفعل مع أشخاص يضعون رقعة على أجسادهم تتعقب مستويات السكر في الدم وتنقل المعلومات عبر تطبيق الجوال إلى طبيبهم. وربما يأتي اليوم الذي يسافر فيه جهاز ذكي عبر الشرايين للتخلص من الكولسترول الضار … من يدري؟!

مع زيادة استخدام إنترنت الأشياء، سيتم توليد المزيد والمزيد من البيانات حول أداء المنتج، والمزيد من التحديات، وبالتالي المزيد من الفرص.

سنكون قادرين على تحديد أفضل لغات البرمجة التي تعمل بشكل مثالي مع منتجات/خدمات إنترنت الأشياء.

لكن حتى ذلك الحين، سيبقى تطوير برامج إنترنت الأشياء متعدد اللغات.

 

مصادر مساعدة للمقال (1) (2)

مصدر الصورة البارزة

The post أفضل 4 لغات برمجة لتطوير إنترنت الأشياء في عام 2018 appeared first on تقنية 24.

عن admin

شاهد أيضاً

Xiaomi تطلق جهاز عرض منزلي بسعر 2000 دولار تقريباً

هذا الموضوع Xiaomi تطلق جهاز عرض منزلي بسعر 2000 دولار تقريباً ظهر على التقنية بلا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *